الأغواط‬ و العاصمة تتوّج بالمراتب الأولى لـ “رالي” الدّرّاجات النارية ببجاية

Publié le 30 Mai 2016

الأغواط‬ و العاصمة تتوّج بالمراتب الأولى لـ “رالي” الدّرّاجات النارية ببجاية

أخبار الأغواط

أندية ‫#‏الأغواط‬ و العاصمة تتوّج بالمراتب الأولى لـ “رالي” الدّرّاجات النارية ببجاية

عرف أمس سباق الدّراجات النارية المنظّم على رمال شاطئ الحمّاديين ببلدية تيشي ولاية بجاية تتويج 9 دراّجين، 5 منهم من الجزائر العاصمة و 4 من ولاية الأغواط.
هذا السّباق الذي نظّمته رابطة الرياضات الميكانيكية لولاية بجاية في طبعته السّادسة، و الذي يدخل في إطار البطولة الوطنية، شهد منافسة قوية بين 37 درّاج قدموا من مختلف ولايات الوطن، على غرار الجزائر العاصمة، الأغواط، المدية، البليدة و بومرداس، تسابقوا لمدّة ساعة و نصف من الزّمن على مضمار بطول 2.5 كلم، أمام أنظار الجمهور البجاوي الذي كان حاضرا بقوة، و استمتع باستعراض يعتبر الأوّل من نوعه، حيث مزج بين الصحراء و البحر، بعد أن كانت الطّبعات السابقة يقتصر تنظيمها في الصحراء.
و أوضح لنا المكلّف بالإعلام على مستوى الرابطة عبد الحكيم عبديش أنّ هذه التّظاهرة في طبعتها السّادسة تهدف إلى إعطاء فرصة للطاقات الشابة خاصة الذين يملكون درجات نارية مؤهلة للقيام بمثل هذه السباقات العالمية، وهي دراجات يضيف المتحدث ذات تكلفة كبيرة، و ليست في متناول الجميع، هذا ربّما ما يفسر نسبة المشاركة التي اعتبرها عبديش ضعيفة بالمقارنة مع الأندية المتواجدة على مستوى القطر الوطني.
و بالمقابل امين عبد اللطيف رئيس مصلحة الرياضة على مستوى الفيدرالية الوطنية للرياضات الميكانيكية، قال أن عدد المشاركين لا بأس به مؤكدا انه لا يوجد متسابقين آخرين من غير هؤلاء على المستوى الوطني يحوزون على مثل هذه الدراجات.
و للإشارة فإنّ هذا “الرالي” الذّي اشرفت عليه الفيديرالية الجزائرية للرّياضات الميكانيكية يدخل في إطار برنامج عمل رابطة ولاية بجاية، التي تتراّسها بوقطيط دليلة، أو المرأة الحديدية كما يطلق عليها، و التي نالت اعجاب جميع الدّراجين المشاركين في السّباق، حيث أكّد لنا المتسابق حماني علي من ولاية الأغواط و الذي فاز بإحدى المراتب الأولى في السّباق، أنّ التنظيم الذي وجده في ولاية بجاية، لم يجده حتّى في ولايته بالأغواط، حيث أعرب حماني الذي شارك في عدّة منافسات على المستوى الوطني و الدّولي، عن سعادته بالتواجد في ببلدية تيشي، التي يشارك فيها لأول مرّة، مشيرا في نفس الوقت إلى نقص الإعلام فيما يخصّ برنامج السّباقات، التي لا يعرف وقتها ختى الدقيقة الأخيرة.
فتيحة قطاف
‪#‎Laghouat‬

Rédigé par HMED B.

Publié dans #sport

Repost 1
Commenter cet article

bederina mohamed 31/05/2016 10:14

بالتوفيق والنجاح ومزيدا من الانتصارات والتالق